ads header

أحدث الأخبار

الصور من الصحفي عماد تالاتي
جنيف / ايزدينا
نظمت مؤسسة الإيزيديين في هولندا، وبالتزامن مع انعقاد الدورة الثانية والأربعين لمجلس حقوق الإنسان، أول أمس الاثنين، جلسة حقوقية في مقر الأمم المتحدة بمدينة جنيف، حول واقع حقوق الإنسان في سوريا بشكل عام، وعن الانتهاكات التي تحدث في مدينة عفرين وخاصة الانتهاكات المرتكبة بحق الأقليات الدينية الإيزيدية.

افتتحت الندوة التي استمرت قرابة الساعة، من قبل البروفيسور والخبير القانوني "بيرز ليوناردو" حول واقع حقوق الإنسان وأهمية التزام الدول بالعهود والمواثيق الدولية المعنية بصون وحماية حقوق الإنسان، ومن ثم تحدث رئيس المؤسسة الايزيدية حسو هورمي عن أهمية حصول المؤسسة الايزيدية على الصفة الاستشارية داخل الأمم المتحدة وتنظيم أول نشاط لها لصالح حقوق الانسان والأقليات في سوريا، ومن ثم تم عرض فيلم وثائقي قصير، أعدته مؤسسة ايزدينا باللغتين العربية والإنكليزية حول الانتهاكات التي حدثت في منطقة عفرين.

وتحدث مدير مؤسسة ايزدينا، علي عيسو، خلال الجلسة، عن ماهية الانتهاكات المرتكبة في عفرين بحق المدنيين العزل، موضحاً مصير أبناء الأقلية الدينية الإيزيدية في منطقة عفرين بعد تعرضها للاحتلال التركي حيث تعاني الأقلية الإيزيدية لخطر الإبادة الثقافية ويتعرض أبناؤها إلى القتل الممنهج ويتم إرغامهم على اعتناق الدين الإسلامي.

بدورها عرضت الإدارية في مؤسسة ايزدينا، ميديا محمود، تقريراً لمؤسسة التآخي لحقوق الإنسان، حول واقع الأقلية المسيحية من آشوريين وأرمن وسريان في سوريا، الذين تعرضوا لانتهاكات ممنهجة من قبل تنظيم "داعش"، والمآلات السلبية لهذه الانتهاكات على أبناء هذه الديانة.

كما ألقت الناشطتان، سميرة محمد وأفين خليل، كلمتين تحدثتا فيهما عن الانتهاكات المرتكبة بحق المدنيين في عفرين وخاصة النساء والأطفال، وأشارتا إلى ضرورة إنهاء الاحتلال التركي، وتأمين عودة سريعة للنازحين إلى مدينتهم، ووضع حد لجرائم التهجير القسري والتغيير الديموغرافي الممنهج في عفرين.

الجدير بالذكر أن كلمات الندوة، كانت تترجم بين اللغتين العربية والإنكليزية، من قبل الإداري في مؤسسة ايزدينا، مسعود عقيل، وهو عضو في منظمة الصليب الأحمر، وشارك في الندوة أيضًا أعضاء إداريين آخرين من مؤسسة ايزدينا وهم، عبدو عيسو، فادي عيسو.

وفي نهاية الجلسة افتتح باب النقاش والاستفسار للحضور، وأبدت شخصيات فاعلة في المنظمات الدولية عن رأيها حيال هذه الانتهاكات مؤكدين في مداخلتهم بمتابعتها وتمريرها للجهات المسؤولة.

ويشار إلى أن الجلسة عقدت بدعوة من مؤسسة الإيزيديين في هولندا، بالتعاون مع عدة منظمات حقوقية أخرى، وتعتبر مؤسسة الإيزيديين في هولندا، مؤسسة حقوقية دولية تنشط للدفاع عن حقوق الإنسان، وحصلت مؤخرًا على الصفة الاستشارية داخل الأمم المتحدة إضافة لكونها عضو مراقب في جلساتها.



ايزدينا - Ezdina

في فلم وثائقي أنتجته قناة Vice News عام 2014، ظهر فيه مسؤول المكتب السياسي في لواء المعتصم مصطفى السيجري، وهو يتوسط مجموعة من المقاتلين، ويدعو لإقامة دولة إسلامية في المناطق التي خضعت لسيطرة هؤلاء المقاتلين آنذاك.

المشاهد التقطت حين كان السيجري، قياديًا عسكريًا في كتائب العز بن عبد السلام، والتي كانت تقاتل في الساحل السوري، وبعد عام من هذه المشاهد، خضع السيجري برفقة مقاتلين آخرين لبرنامج التدريب الأمريكي، ولكن رغم ذلك لم تتخذ القوات الأمريكية هؤلاء المقاتلين كحلفاء لمقاتلة داعش.

يترأس السيجري حاليًا، قيادة قوات عسكرية تحتل منطقة عفرين وتسمى بـ "لواء المعتصم"، وهو فصيل إسلاموي متشدد متهم بارتكاب العديد من الانتهاكات في عفرين والتي ينكرها السيجري في مداخلاته التلفزيونية العديدة.

ميديا محمود - بوخوم / ايزدينا

وسط حضور بعض أبناء الجالية السورية في مدينة بوخوم الألمانية أول أمس السبت، أقيمت ندوة لقراءة واقع الإعلام المحلي والغربي فيما يتعلق بمناطق الإدارة الذاتية في سوريا، وكذلك دراسة لخطاب المعارضة السورية ورؤيتها لمناطق الشمال السوري.

الندوة التي كانت بدعوة كل من المركز الكردي للدراسات والمركز التعليمي لحقوق الإنسان، تحدث فيها د.علاء الدين آل رشي عن معنى المعارضة وماهية هذا المصطلح من الناحية اللغوية والحقوقية، مشيراً إلى عدم وجود مراجع تشرح وتحدد معنى ودور ووظائف المعارضة في البلاد العربية والإسلامية، كما أضاف أنه وبسسب غياب العلاقة الثابتة بين نضج المجتمع ونوع الحكم فيه ودور المعارضة، أدى بالمعارضة لممارسة دورٍ غير مكتمل وسلبي في بعض الأحيان حيث كرست خطاباً يعارض النظام لكنه لا يختلف عنه لكونه لا يحمل مضموناً حقوقياً.
كما أشار د.آل رشي في حديثه إلى سيادة خطاب الكراهية ومديح الذات والعقل الإحتقاني بين السوريين من قبل التكتلات السياسية على اختلاف ألوانها، منوهاً إلى أن المعارضة وقعت في فخ أخلاق بشار الأسد الذي بدوره رسخ الفتن والدم والتلاعب بكل مقدس.

ونوه د. آل رشي بأن أطياف من المعارضة السورية لم تلتزم بشرف الخصومة في مناكفة النظام السوري ولا في التعامل مع مكوناتها، وأضاف أنها مارست أخلاق النظام السوري وهي تثور عليه وتجسدت في التعامل البيني ففشلت ولم تنجح، مختتماً كلمته أن الهدف الأساسي للمعارضة هو تجسيد أخلاق شرعة حقوق الإنسان والكف عن معاداة الأديان والقوميات والإنسان، فما قيمة سوريا بلا قومياتها وبلا مكوناتها.
وتحدث نواف خليل في الندوة عن أهمية التمييز بين الإعلام المسيس الذي أساء لأبناء الشمال السوري وبين مهنية الإعلام الذي سلط الضوء على تجربة الإدارة الذاتية بحيادية وموضوعية حيث تناول في حديثه تفاصيل الفلم الوثائقي الذي صدر مؤخراً عن قناة DW الألمانية حول المناطق الواقعة تحت سيطرة الإدارة الذاتية.

كما تم عرض مقاطع من هذا الفلم على الحاضرين منوهاً خليل في حديثه أن الصحفيين المشاركين في اعداد هذا الفلم وغيرهم ممن زاروا هذه المناطق تناولوا في موادهم الصحفية واقع المنطقة من منظور اعلامي حقيقي بعيد عن خطاب الكراهية السائد لدى بعض القنوات المحلية والعربية.

وفي ختام الندوة تبادل الحاضرون آرائهم وأكد الروائي حليم يوسف في مداخلته على أهمية دور الإعلام في توجيه الرأي العام والتأثير عليه.

يذكر أن الفلم الوثائقي لقناة DW جاء بعنوان "الأكراد في شمال سوريا بين الحرب والديمقراطية" وتحدث عن مناطق شرق الفرات والتطور الذي حل به في الأعوام الأخيرة.

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.