ads header

أحدث الأخبار

تحسين شيخ كالو - دهوك / ايزدينا

 يقوم الإيزيديون في شنكال/سنجار بالتحضيرات لإعادة المراسيم الدينية المقدسة إلى "لالش وشرفدين" بعد إلغاء هذه المراسيم والأعياد والمناسبات الدينية منذ أربع سنوات بعد هجوم تنظيم الدولة الاسلامية "داعش" على شنكال/سنجار في آب 2014 . 

ويأتي هذا القرار بإعادة المراسيم الدينية للإيزيديين حسب مراقبين "كرسالة موجهة لأعداء الإيزيديين الذين يهدفون إلى إمحاء الإيزيديين وتاريخهم من الوجود، إضافة لمحاولاتهم لإمحاء العادات والتقاليد الإيزيدية عن الجيل الشاب".

وأفاد مسؤول الإعلام في معبد لالش لقمان محمود لموقع ايزدينا "أن الأمير تحسين بك وبابا شيخ والمجلس الروحاني الإيزيدي أصدروا قرار بإقامة كل المراسيم الدينية التي تقام في معبد لالش من أعياد ومناسبات دينية، بعد توقفها لمدة أربع سنوات بسبب اجتياح داعش للمناطق الإيزيدية في شنكال/سنجار وباشيك وبحزان، وقتل المئات من الإيزيديين ووقوع أكثر من 6000 فتاة إيزيدية بيد داعش".

وأضاف محمود أن "قرار الأمير بإقامة هذه الأعياد والمناسبات الدينية هدفها عدم نسيان هذه المراسيم الدينية من قبل رجال الدين أنفسهم ومن قبل الشباب الإيزيدي، وأن هذه المراسيم تعتبر مراسيم دينية فقط"، مشيرًا أن "الإبادات الجماعية التي حلت بالإيزيديين كان الهدف منها محو التاريخ والديانة الإيزيدية، وبالتالي فإن إعادة إقامة المراسيم الدينية الإيزيدية أصبح أمرًا ضروريًا".

وكان الأب الروحاني للإيزيديين في العراق والعالم بابا شيخ والمجلس الروحاني الأعلى للإيزيديين ألغيا في السنوات السابقة عبر بيان جميع المراسيم والأعياد والمناسبات الدينية احترامًا لأرواح الشهداء الذين قتلوا على أيدي تنظيم داعش الإرهابي بوحشية وهمجية، واحترامًا للفتيات الإيزيديات التي وقعن في أسر داعش.

الجدير بالذكر أنه وبحسب الإحصائيات اليومية التي تزور معبد لالش، تصل نسبة الزوار في أيام عيد الجمايا والذي يبدأ في السادس من شهر تشرين الأول/ أكتوبر ويستمر لمدة أسبوع إلى 200 ألف زائر إيزيدي من العراق والعالم، إضافة إلى الزوار من الديانات الأخرى كالوفود والمنظمات والكتاب والباحثين.

الصورة أرشيفية لاحتفالات الايزيديين بعيد الجماعية / مهند السنجاري

شيرين الكردي - عفرين / ايزدينا

أفادت مصادر خاصة من داخل ناحية موباتا Mabeta /معبطلي لموقع ايزدينا أن مجموعة من المستوطنين الذين جلبتهم تركيا من مختلف المناطق السورية إلى عفرين هاجمت اليوم الاثنين مقر المجلس المحلي في الناحية. 

وأوضح المصدر أن عددًا من المستوطنين وبعض المسلحين التابعين لفصيل الجبهة الشامية والذين يقدر عددهم بحدود 100 شخص تقريبًا ويترأسهم إمام الجامع هاجموا مقر المجلس المحلي واقتحموه وقاموا بتكسير محتوياته إضافة لاعتدائهم على أعضاء المجلس الذين تواجدوا داخل المقر. 

وأكد المصدر أن المهاجمين ضربوا رئيس المجلس المحلي عبد المطلب وعضو المجلس عارف محمد علي فيما أصيب الدكتور علي زاده بجروح في الرأس، مشيرًا أن المهاجمين خرجوا من المقر بعد ضرب المذكورين وكسر محتويات المجلس. 

وأضاف المصدر أن المهاجمين كانوا من المستوطنين وعدة عسكريين من فصيل الجبهة الشامية التابع لما يسمى بالجيش الوطني والذين كانوا مسلحين بأسلحتهم الرشاشة.

وأشار المصدر أنه وبعد انتهاء الهجوم وإسعاف المصابين، قام المجلس بتقديم شكوى رسمية لدى الشرطة المدنية والسلطات التركية والتي لم تحرك ساكنًا، إنما أجبرت المهاجمين على الاعتذار فقط، دون أن تعتقل أي شخص منهم حتى لحظة إعداد التقرير. 

وصرح مصدر آخر لموقع ايزدينا أن سبب هجوم المستوطنين وبعض المقاتلين على المجلس وضرب الأعضاء هو عدم استجابة معلمة في المدرسة تدعى هيفين لطلب بعض أهالي الطلبة المستوطنين بإجبار الطالبات الكُرد على ارتداء الحجاب في حصة الديانة "التربية الإسلامية" إضافة لرفضها فصل الطلاب الذكور عن الإناث في الصفوف. 

الجدير بالذكر أن ناحية موباتا Mabeta /معبطلي كان يسكنها منذ القدم وحتى قبل دخول قوات الجيش التركي وفصائل المعارضة الإسلامية المتشددة أغلبية من أبناء "المذهب العلوي"، ويقدر عدد سكانه بـ 11741 نسمة وذلك حسب إحصاء عام 2004 وتتبعها حالياً 37 قرية و13 مزرعة.

الصورة للهجوم المسلح الذي تعرض له مقر المجلس المحلي

نوري عيسى - دهوك / ايزدينا

صمم الشاب الإيزيدي ناصر رشيد علي برنامج Yazidian Q، وهو عبارة عن تطبيق يتضمن 500 معلومة متعلق بالديانة الإيزيدية على شكل مسابقة أسئلة وأجوبة حول بعض العادات والتقاليد لدى الإيزيديين، ويعتبر البرنامج/التطبيق نسخة تجريبية حتى الآن، حيث ستكون النسخة المعدلة/الأصلية من التطبيق متوفرة على جوجل پلاي لأجهزة نظام الأندرويد ويمكن لأي شخص تحميله.

وحول هذا البرنامج أوضح الشاب الإيزيدي ناصر رشيد علي لموقع ايزدينا أن "هذه النسخة تجريبية فقط، ولم ننتهي من النسخة الأصلية لأن البرنامج متعلق بالدين ويجب علينا أن نكون حذرين بشأن الأخطاء ومنتبهين لأنه يحتوي على 500 سؤال تقريبًا".

وأوضح ناصر أنه بدأ العمل على النسخة التجريبية منذ يومين وأن لغة البرنامج ستكون الكرمانجية "ذات الأحرف الفارسية"، وحالما يتم الانتهاء من تجهيزه سيتم رفعه على متجر جوجل پلاي. 

وأضاف ناصر إلى أن الهدف من التطبيق/البرنامج هو مساعدة الأجيال القادمة في التعرف على عادات وتقاليد الديانة الإيزيدية، مشيرًا أن التطبيق هو نقطة البداية له في عالم تطوير التطبيقات، وأنه في حال حصل التطبيق على الدعم المناسب يمكن تطويره وإنشاء ألعاب وتطبيقات أخرى كثيرة.

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.