ads header

صورة الطفل الإيزيدي


علي عيسو - رئيس تحرير موقع ايزدينا

يُعتقد أن الطفل صاحب الصورة من إيزيديي شنكال أو المناطق الأخرى التي وقعت تحت سيطرة تنظيم داعش في آب عام 2014، حيث تمكن لواء تابع للجيش الحر في مدينة إعزاز شمال سوريا التعرف عليه بعد التحقيق مع أحد مسلحي تنظيم داعش الذي كان برفقة زوجته ويريد بيع الطفل في تركيا بعد المرور من معبر إعزاز الحدودي.

وفي اتصال هاتفي قال النقيب مصطفى القيادي في لواء الشمال، لموقع ايزدينا والذي أرسل صورة الطفل للموقع إن الطفل اسمه "رامي" كما عرف الطفل عن نفسه، ولكن الاسم قد لا يكون حقيقياً نظراً لأن الطفل حين تم اختطافه كان صغيراً بالعمر.

وأشار القيادي في لواء الشمال أن المسلح الداعشي اعترف أنه اشترى الطفل من مسلح آخر بمبلغ 1500 دولار، وكان ينوي بيع الطفل في تركيا بمبلغ 11 ألف دولار.

ويتوجه موقع ايزدينا إلى الإيزيديين ومكتب شؤون المختطفين لتعميم الصورة بغية التعرف على ذوي الطفل، من أجل التوجه إلى تركيا وجلبه بعد إجراء كافة المستلزمات الرسمية وبالتنسيق مع الجهات المختصة في إقليم كردستان وتركيا.
التسميات:

إرسال تعليق

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.