ads header

العائلة أثناء وصولها إلى عامودا
خليل حسن - عفرين / ايزدينا

وصلت عائلة إيزيدية أمس الجمعة إلى مدينة عامودا في الشمال السوري، بعد تحريرها من مسلحي داعش في دير الزور. وكانت العائلة مختطفة لدى تنظيم داعش في مدينة دير الزور، واستطاعت الهروب مؤخراً مستغلة موجة النزوح من المدينة، حيث التقت العائلة بعائلة إيزيدية أخرى كانت تركيا أبعدتهم من أراضيها.

وأفاد رئيس مكتب شؤون الإيزيديين في مقاطعة الجزيرة جبير شيخ سليمان لموقع ايزدينا، والذي كان في استقبال العائلة أمس الجمعة، أن العائلة المكونة من ستة أفراد وهم" نوفا عزيز حسين وهي من أبناء قرية كوجو، فيان حسين بابير، دلوفان، دلبرين، دلوار، دلين"، تم نقلهم إلى مدينة القامشلي بعد وصولها إلى مدينة عامودا، مضيفاً أن "العائلة تمكنت من الهرب من تنظيم داعش خلال المعارك التي تدور بين داعش وقوات سوريا الديمقراطية".

وأوضح شيخ سليمان أن العائلة حين تحررت من داعش قبل أيام توجهت إلى مدينة عفرين وهناك التقت بعائلة أخرى كانت تركيا قد اعتقلتها في وقت سابق برفقة آخرين كانوا يحاولون عبور تركيا نحو أوروبا، مشيراً إلى أن العائلة الثانية كانت قوات حرس الحدود التركية قامت بترحيلهم إلى سوريا عبر معبر باب الهوى في محافظة ادلب، رغم أن المعبر يقع تحت سيطرة "جبهة النصرة" الإسلامية. 

يشار أنه وبحسب آخر إحصائية للمديرية العامة لشؤون الإيزيديين في وزارة أوقاف حكومة إقليم كردستان، فإن هناك ما يزيد عن 3200 مختطف/ة من الإيزيديين لدى داعش، وأن 82% من تعداد الإيزيديين في العراق هم نازحون ولاجئون.

إرسال تعليق

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.