ads header


علي بير - شنكال / ايزدينا

نفى القيادي في كتائب ايزيدخان كمال ولاتي في تصريح خاص لموقع ايزدينا الاتهام الذي جاء في بيان منظمة هيومان رايتس ووتش، بخصوص قيام مقاتلين إيزيديين في العراق بإخفاء قسري وقتل 52 مدنياً من قبيلة متيوت في يونيو/حزيران 2017.

وأوضح ولاتي أنه ليس من أخلاق الإيزيديين قتل إخوتهم العراقيين عامة، موضحاً أن المقاتلين داخل كتيبته "لم يأتوا لقتال العرب السنة أو الشيعة بل ليدافعوا عن العراق وعن شرف الإيزيديين والقتال ضد داعش".

وأضاف ولاتي أن "هناك قنوات إعلامية تساهم في نشر الإشاعات بعد خلق الفتنة بين العراقيين"، ودعا ولاتي العراقيين أن "يدافعوا عن إخوتهم الإيزيديين" مؤكداً أن "الإيزيديين ليسوا طائفيين، ويريدون فقط أن  يعيشوا في بلدهم بأمان".

وأشار ولاتي أن ما يقارب 57 جثة للإيزيديين ما زالت مرمية قرب مجمع قابوسية، متسائلاً عن سبب عدم تغطية القنوات الإعلامية لهذا الخبر.

يذكر أن منظمة هيومان رايتس ووتش نشرت تقريراً أمس الأربعاء نقلت فيه شهادات لبعض المدنيين الذين زعموا أن قوات ايزيدخان وفوج لالش قامتا بقتل 52 مدنياً من قبيلة متيوت والجحيش غربي الموصل.



إرسال تعليق

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.