ads header


فدوى حمو - عفرين / ايزدينا

أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في أقاليم الجزيرة والفرات وعفرين اليوم الثلاثاء عن نتائج التصويت في انتخابات مجالس الإدارة المحلية، وذلك خلال مؤتمر صحفي عقد في مدينة عامودا، وأفاد رئيس هيئة العلاقات الخارجية في إقليم عفرين سليمان جعفر لموقع ايزدينا أن الإيزيديين حصلوا على 22 مقعداً في مقاطعة عفرين.

وبلغت نسبة المشاركة في انتخابات الإدارة المحلية لشمال سوريا 69 بالمئة، وحصلت قائمة الأمة الديمقراطية على أغلبية المقاعد في الأقاليم الثلاثة بواقع 4621 مقعداً، فيما حصل المستقلين على 251 مقعداً في الأقاليم الثلاثة.

وحصلت قائمة التحالف الوطني الكردي في إقليم الجزيرة على 40 مقعداً، أما قائمة حزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي) التي شاركت في إقليمي الفرات وعفرين فقد حصلت على 112 مقعداً، 40 منها في إقليم الفرات و72 مقعداً في إقليم عفرين، فيما حصل التحالف الوطني الديمقراطي السوري الذي شارك بقائمة في إقليم عفرين على 8 مقاعد.

وأوضحت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، أن قائمة الأمة الديمقراطية في إقليم الجزيرة حصلت على 2718 مقعداً من أصل 2902 مرشحاً، بينما حصلت قائمة التحالف الوطني الكردي في إقليم الجزيرة على 40 مقعداً من أصل 99 مرشحاً، فيما حصل المستقلون على 144 مقعداً من أصل 267 مرشحاً.

وفي إقليم عفرين حصلت قائمة الأمة الديمقراطية على 1056 مقعداً من أصل 1175 مرشحاً، بينما حصلت قائمة حزب الوحدة على 72 مقعداً من أصل 197 مرشحاً، فيما حصلت قائمة التحالف الوطني السوري على ثمانية مقاعد فقط من أصل 48 مرشحاً، بينما حصلت قائمة المستقلين على 40 مقعداً من أصل 86 مرشحاً.

وأفاد رئيس هيئة العلاقات الخارجية في إقليم عفرين سليمان جعفر لموقع ايزدينا أن 22 مرشحاً إيزيدياً فازوا في انتخابات مجالس الإدارة المحلية في مقاطعة عفرين.

وفي إقليم الفرات، حصلت قائمة الأمة الديمقراطية على 847 مقعداً من أصل 954 مرشحاً، بينما حصلت قائمة حزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا على 40 مقعداً من أصل 124 مرشحاً، وبلغ عدد مقاعد المستقلين 67 مقعداً من أصل 95 مرشحاً.

وأشارت المفوضية أنها ستبدأ باستقبال الاعتراضات حول نتائج الانتخابات خلال ثلاثة أيام من صدور النتائج.

وكان أهالي أقاليم الجزيرة والفرات وعفرين توجهوا يوم الجمعة الماضي إلى صناديق الاقتراع لاختيار مرشحيهم في مجالس الإدارة المحلية.

الجدير بالذكر أن ست منظمات مدنية  كشفت يوم الاثنين الماضي في بيانٍ خلال مؤتمر صحفي عقد في القامشلي عن مجموعة من التجاوزات والأخطاء التي رافقت انتخابات مجالس الإدارة المحلية، وتضمنت التجاوزات "الاستمرار في الدعاية الانتخابية أمام بعض المراكز، وكان من المفترض أن تتوقف قبل 24 ساعة من البدء بعملية التصويت، إضافة إلى التدخل بقرار الناخب في بعض المراكز الانتخابية من قبل المشرفين على سير العملية الانتخابية بسبب قلة وعي الناخبين بثقافة الانتخاب، كما أن نموذج ورقة الاقتراع لم يكن مُعداً بشكل واضح الأمر الذي تسبب بإرباك الناخبين عند الإدلاء بأصواتهم، فضلاً عن منح بعض رؤساء الكومينات بطاقات انتخابية غير ممهورة من قبل المفوضية، إلى جانب الازدحام أمام بعض المراكز بسبب سوء توزيع المراكز الانتخابية من قبل المفوضية".

الصورة لإحدى مراكز الإنتخاب في مدينة عفرين / ايزدينا
التسميات: ,

إرسال تعليق

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.