ads header


متابعة: باران عيسى / ايزدينا

كشفت القيادة العامة لوحدات حماية الشعب في عفرين، اليوم الأحد، أن 10 مسلحين من المعارضة التابعين للجيش التركي و4 من جنود الجيش التركي قتلوا في المعارك الدائرة منذ ليلة أمس بين وحداتهم والقوات التي تحاول احتلال عفرين.

ونشرت القيادة العامة لوحدات حماية الشعب بياناً بصدد الهجمات التي تتعرض لها مناطق عفرين والشهباء، حصل موقع ايزدينا على نسخة منه، حيث كشف البيان تفاصيل المعارك ونتائجها.

وأكد بيان وحدات حماية الشعب أن الجيش التركي هاجم عفرين بـ72 طائرة حربية، وأن هذه الطائرات قصفت 108 نقاط في عفرين وقراها ونواحيها، إضافة إلى قصف نقاط في الجبهات، كما قصفت الطائرات مخيم روبار النازحين ومؤسسات المجتمع المدني وعدداً من منازل المدنيين، أي أن الجيش التركي يقصف عفرين بشكل عشوائي وبلا توقف، فيما يقاوم المقاتلين والشعب هذه الهجمات مقاومة تاريخية.

وأشار البيان أنه ومنذ بدء الهجمات أصيب 13 مدني 3 منهم إصاباتهم خطيرة، بينما استشهد 6 آخرون من بينهم "الجرحى والشهداء" أطفال ونساء، وأن كامل المحاولات التركية باحتلال عفرين جوبهت بمقاومة ورد قوي ولم يستطع الجيش التركي ومسلحي المعارضة من خطو خطوة واحدة في أراضي عفرين، وأن ما يذيعه المؤيدون لتركيا وإعلامها الرسمي لا يعبر عن الحقيقة أبداً.

وأضاف البيان أنه في الـ20 من الشهر الجاري هاجمت الطائرات الحربية التركية 11 نقطة في ناحية شرا، وتمكنت قوات حماية الشعب من التدخل على خط اعزاز وإفشال محاولات المسلحين التقدم من هناك، إضافة إلى أن ناحيتا راجو وبلبلة اللتان تقعان على الشريط الحدودي مع تركيا تعرضتا إلى هجمات بالصواريخ وقذائف الهوان وقصف من الطيران، وتسببت هذه الهجمات بإلحاق أضرار مادية بالمدنيين.

وأكد البيان أن الطائرات نفذت غارات على عدة نقاط مجاورة لمركز مدينة عفرين، استهدفوا فيها المدنيين بشكل مباشر، وفي مناطق الشهباء هاجمت المجموعات المسلحة التي عبرت إلى جرابلس بقصد شن هجمات على عفرين نقاط تمركز الفصائل الثورية في الشهباء بقذائف الهاون.

وأوضح البيان أن ثلاثة من مقاتلي وحدات حماية الشعب استشهدوا خلال الهجوم التركي على تلة بدرخان التابعة لمنطقة جندريسة.

وأضاف البيان أنه في مساء يوم أمس قصف الجيش التركي ناحية شرا و8 قرى تابعة لها مستخدماً الصواريخ وقذائف الهاون والدبابات، بينما استهدف الجيش التركي 10 نقاط في ناحية جندريسة بـ90 صاروخاً، وفي نفس المنطقة شنت مسلحي الجيش التركي هجوماً على التل الجنوبي بطائرات مسيرة.

وأوضح البيان أن القصف التركي بالدبابات والصواريخ على ناحية شيراوا، شيه، راجو وبلبلة استمر حتى صباح اليوم، وبنتيجتها استشهد 3 من مقاتلي وحدات حماية الشعب في منطقة جسر هشاركي، كما قصف الجيش التركي ومسلحيه منطقة تل رفعت بالصواريخ، فيما استهدفت قوات وحدات حماية الشعب مخفر للجيش التركي في كلجبرين وتم تدميره بعد استهدافه بالأسلحة الثقيلة.

واشار البيان أنه وفي الـ21 من الشهر الجاري اندلعت اشتباكات بين قوات حماية الشعب ووحدات من الجيش التركي والتي حاولت اجتياز الحدود عند ناحية بلبلة، مما أجبر الجيش التركي على التراجع، وكان الحال كذلك بالنسبة لمحاولة للجيش التركي للتقدم واجتياز الحدود في ناحية شرا حيث تراجع جنود الاحتلال بعدما قوبلوا بمقاومة قوية من قوات حماية الشعب، وبنتيجة الهجمات تم تدمير 3 دبابات للجيش التركي، واحدة في بلبلة و2 في شرا.

واختتم البيان بأن 10 مسلحين تابعين للجيش التركي قتلوا بينما أصيب 20 منهم، كما قتل 4 جنود من الجيش التركي في ناحية بلبلة وأصيب الكثير منهم.

إلى ذلك قالت القوات التركية إن مقاتلاتها قصفت 45 هدفاً لوحدات حماية الشعب الكردية في محيط عفرين شمال سورية الأحد.

وأوضحت وزارة الدفاع التركية أن ضرباتها استهدفت مستودعات ومخابئ ومخازن ذخيرة تابعة للوحدات الكردية، وأن عدد الضربات منذ بدء العمليات السبت بلغ 153.

يذكر أن الجيش التركي بدأ مساء أمس السبت عملية عسكرية ضد عفرين باسم "غصن الزيتون"، حيث أسفر القصف الجوي التركي في اليوم الأول عن مقتل ستة مدنيين وثلاثة عسكريين إضافة إلى إصابة آخرين بجروح.

الصورة لمظاهرات في ألمانيا رفضت التدخل التركي على عفرين / ايزدينا
التسميات: ,

إرسال تعليق

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.