ads header


متابعة: باران عيسى / ايزدينا

أصدر المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية اليوم الجمعة حصيلة العمليات العسكرية في عفرين منذ يوم السبت وحتى أمس الخميس عبر بيان كتابي، وصل نسخة منه إلى موقع ايزدينا، وأشار المركز الإعلامي أن البيانات التفصيلية هي الحصيلة التي تم توثيقها خلال ستة أيام من الهجمات التركية على عفرين وهي لا تتضمن نتائج المعارك خلال يوم أمس الخميس 25 كانون الثاني. 

وذكر بيان قوات سوريا الديمقراطية أن 699 قذيفة هاون ومدفعية سقطت في عفرين وريفها، وأن الهجمات الجوية للطيران التركي بلغت 191 طلعة جوية، فيما هاجم الجيش التركية بطلعة واحدة لطائرة الهيلوكوبتر، بينما استمر تحليق طيران الاستطلاع على مدار الساعة دون توقف.

وأضاف البيان أن الاشتباكات المباشرة بلغت 136 اشتباكاً، حيث قتل 308 عنصر من مختلف القوى المهاجمة بينهم 4 ضباط وقائد ما يسمى بلواء سمرقند المدعو أحمد فايز، وجريحان اثنان، ووقعت جثث أربعة جنود في يد قوات سوريا الديمقراطية.

وأكد قوات سوريا الديمقراطية أنها استولت على كميات من الأسلحة والذخيرة والوثائق العسكرية، ودمرت عدد من الآليات العسكرية المصفحة، منها أربعة سيارات نوع عقرب وأربع مدرعات مصفحة ناقلة للجند، وسيارة دفع رباعي تحمل مدفع رشاش نوع دوشكا، وجرار، إضافة لإعطاب دبابتين وجرافة وعربة (BMB)، فيما أوضحت قوات سوريا الديمقراطية أن الاشتباكات التي لم يتم التأكد من نتائجها، بلغت سبعة اشتباكات.

وأضاف البيان أن 43 مقاتلاً من  قوات سوريا الديمقراطية استشهدوا بينهم 8 مقاتلات من وحدات حماية المرأة (YPJ)، إضافة إلى استشهاد 59 مدنياً وإصابة 134 مدني آخر بجروج.

وأشار البيان إلى محاولة استفزاز واحدة للفصائل المتطرفة التركية في منبج، مستخدمين أسلحة الدوشكا لقصف خطوط التماس، فيما شنت تركيا ثلاث هجمات بالأسلحة الثقيلة على قرية زور مغار بريف كوباني، استخدمت فيها المدافع والهاون وأسلحة الدوشكا، وفي منطقة الجزيرة استخدمت تركيا الدبابات والمدافع والهاون في قصف الأحياء السكنية، وتم توثيق سقوط تسع قذائف مختلفة، أدت لاستشهاد ثلاث مدنيين وإصابة واحد بجروح.

إلى ذلك حاول الجيش التركي والمتطرفين أمس الجمعة التقدم باتجاه تلة قسطل في ناحية شرا بغطاء من القصف العنيف بالأسلحة الثقيلة، إضافة إلى تحركات متزامنة من جهة جبل بافلون استهدفت نفس التلة.

وأوضحت قوات سوريا الديمقراطية أن مقاتليهم كانوا على أهبة الترقب والاستعداد لإلحاق الهزيمة بالمهاجمين الذين أصبحوا هدفا لنيران قوات قسد، والتي حققت إصابات مباشرة في صفوف المهاجمين وأردتهم بين قتيل وجريح فيما لاذ البقية بالفرار.

وأضافت قسد أن تحركات لجنود الجيش التركي وحلفاءه المتطرفين في محور مرعناز تصدت لهم قوات سوريا الديمقراطية وأفشلت محاولتهم، وأعقب ذلك تبادل القصف بالأسلحة الثقيل.

وأشارت قسد أن كل القرى في ناحية جنديرس تعرضت لقصف مدفعي مركز وعنيف منذ مساء أمس وحتى صباح اليوم دون توقف بعد أن فشلت كل محاولات التقدم التي نفذتها القوات التركية وجبهة النصرة.

وأضافت قسد أن الجيش التركي حاول التقدم في قرية برج سليمان التابعة لناحية شيراوا، لكنهم تصدوا لهم وفتحوا النيران على المهاجمين وردتهم على أعقابهم ، فيما قصفت الطائرات التركية قرية باصوفان، وقرية جقلا في ناحية شية.

وأكدت قوات سوريا الديمقراطية أن مقاتليهم دمروا دبابتين للجيش التركي خلال الاشتباكات في قريتي عمارة وكومرشي في ناحية راجو، وأعقب ذلك قصف جوي في منتصف الليل لقرية حشاركة وتلة كفري كري.

صورة تظهر حجم الدمار الذي أصاب منازل المدنيين في عفرين
التسميات: ,

إرسال تعليق

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.