ads header


زانا خليل - عفرين / ايزدينا

رغم صدور القرار الدولي رقم 2401 عن مجلس الأمن الدولي والذي يلزم كافة الأطراف بوقف العمليات القتالية والحربية في عموم سوريا إلا أن الدولة التركية والفصائل الإسلامية المتحالفة معها ضمن عملية "غصن الزيتون" مستمرة في هجومها على منطقة عفرين مرتكبة مجزرة تلو الأخرى. 

وأفاد مراسل موقع ايزدينا في عفرين أن الجيش التركي ارتكب صباح اليوم الاثنين 26 فبراير/شباط مجزرة في قرية يلانقوز التابعة لناحية جنديرس، مستخدماً الطائرات الحربية في قصفها مناطق تواجد المدنيين. 

وأضاف مراسل الموقع أن الطيران الحربي التركي قام بغارة جوية على مركز قرية يلانقوز في ناحية جنديرس ما تسبب بمجزرة راح ضحيتها خمسة أفراد من عائلة واحدة، فقدوا حياتهم فوراً نتيجة القدرة التدميرية الهائلة للصاروخ، إضافة إلى تدمير جميع المنازل، مشيراً إلى أن الجثث تم انتشالها من قبل منظمة الهلال الأحمر الكردي. 

في السياق تعرضت قرية حج خليل التابعة لناحية راجو لقصف عشوائي بالمدفعية الثقيلة، مخلفًة عدة جرحى مدنيين تم نقلهم إلى مشفى آفرين لتلقي العلاج، فيما تستمر الاشتباكات في ناحية جنديرس منذ ساعات الصباح الأولى في قريتي موسكي وكوندة، كما شهد مركز الناحية قصفاً مركزاً من قبل الطيران الحربي والمروحي "كوبرا" منذ منتصف الليل حتى ساعات الصباح بالتزامن مع هجوم الفصائل الإسلامية من محور قرية بافلور والتي باءت بالفشل. 

الجدير بالذكر أن الطيران الحربي والمروحي التركي إضافة للمدفعية التركية كثفت من قصفها وعدوانها على منطقة عفرين رغم صدور القرار الأممي، ضاربة عرض الحائط جميع المواثيق الأخلاقية الدولية، ماضية بذلك في استكمال عمليتها بالتطهير العرقي في القرى الكردية.

الصورة للدمار الذي لحق بقرية يلانقوز
التسميات: ,

إرسال تعليق

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.