ads header

خليل حسن - عفرين / ايزدينا

توفي سبعة مدنيين إيزيديين من مدينة عفرين جراء انفجار لغم بسيارتهم أثناء محاولتهم الوصول إلى مدينة حلب، بعد أن نزحوا إلى مناطق الشهباء.

وأفاد مراسل موقع ايزدينا في عفرين أن اللغم انفجر بالسيارة التي كانت تقل المدنيين المتوجهين إلى مدينة حلب مشيراً أن المدنيين الذين فقدوا حياتهم كانوا من ثلاث عائلات إيزيدية من قرية قسطل جندو، وهم الزوجين حسين سيدو عبدو البالغ من العمر 92 عامًا، وزوجته قدرت موسى سليمان البالغة من العمر 70 عامًا، وابنه ياسر حسن عبدو والذي يبلغ من العمر 28 عامًا.

وأضاف مراسل الموقع أن زوجة المواطن ياسر حسن عبدو وتدعى حميدة خليل حسو وتبلغ من العمر حوالي 22 عامًا فقدت حياتها، كما فقدت طفلتهما روهين ذات العامين، فيما نجت الطفلة الثانية من الموت لكنها أصيبت بجروح.

وأوضح مراسل ايزدينا أن من بين الضحايا أيضًا السيدة فيدان رشيد أم عزيز مع ابنتها شيرين سمو.

وأفاد أقرباء الضحية لموقع ايزدينا أن الرجل المسن حسين عبدو الذي لقي مصرعه، كان مريضًا ويحتاج إلى العلاج، وأنه بسبب تعذر عودة العائلة إلى عفرين، اضطروا للذهاب إلى حلب بغية علاج المسن، ولكن السيارة التي كانت تقلهم انفجرت نتيجة مرورها فوق لغم أرضي.

الجدير بالذكر أن مئات الآلاف من المواطنين النازحين من عفرين يعيشون في مناطق الشهباء بعد سيطرة الجيش التركي والفصائل المتطرفة من الجيش الحر على مدينة عفرين منتصف آذار الماضي، حيث يحاول الكثير من هؤلاء العودة إلى عفرين ولكن الجيش التركي برفقة الفصائل تمنع الكثيرين من العودة وتعتقل آخرين بحجة انتمائهم إلى حزب العمال الكردستاني.

إرسال تعليق

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.