ads header

دلدار شنكالي / ايزدينا

حررت مديرية استخبارات كركوك وقوة مكافحة الإرهاب فتاة إيزيدية تدعى "شيريهان علي" من مواليد 2000 كانت قد اختطفت مع عائلتها من منطقة دوميز جنوب جبل شنكال/سنجار في آب /أغسطس أثناء هجوم تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" على الإيزيديين على قضاء شنكال/سنجار، وأفاد الناشط الإيزيدي ميسر اداني لموقع ايزدينا أن عمّ الفتاة توجه إلى كركوك لاستلامها.

وأفاد مصدر أمني في محافظة كركوك شمال العراق الخميس في تصريح صحفي، أنه تم اعتقال عدد من خاطفي الفتاة في عملية أمنية بالمحافظة بعد تحرير الفتاة الإيزيدية.

وفي التفاصيل أوضح المصدر الأمني أن "قوة من مديرية استخبارات كركوك ومكافحة إرهاب كركوك نفذت عملية نوعية بعد تلقيها معلومات استخبارية عن تواجد إحدى الإيزيديات المختطفات لدى تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، مضيفًا أنه "تم القبض عـلى مجموعة من عناصر التنظيم داخل محافظة كركوك وتحرير المختطفة".

وأضاف المصدر ذاته أن "القوة فتحت تحقيقاً لمعرفة معلومات عن الجماعة الإرهابية التي كانت بحوزتها الفتاة الإيزيدية". 

وقال الناشط الإيزيدي ميسر اداني من مخيم خانكي لموقع ايزدينا بعد وصول أخبار عن تحرير فتاة إيزيدية من كركوك، توجه عمها إلى كركوك لاستلامها، موضحاً "أنها الوحيدة من عائلتها التي تم تحريرها من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

يذكر أنه تم أسر أكثر من 6000 ألف شخص أغلبهم نساء وأطفال ، وتم إبادة قرى كاملة أثناء اجتياح تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" منطقة شنكال/سنجار في الثامن من أغسطس/آب 2014.

الصورة لمجموعة من الفتيات الإيزيديات / AA

إرسال تعليق

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.