ads header

خليل حسن - عفرين / ايزدينا

عثر أبناء قرية قيبار التابعة لمدينة عفرين، أمس الخميس، على جثة المدني عمر ممو شمو الملقب بـ أبو حنان وهو مقتول في منزله برصاصة في الصدر.

وأفادت مصدر من داخل القرية لموقع ايزدينا أنه مع سيطرة الجيش التركي والفصائل المتشددة التي تعرف بإسم الجيش الحر على المدينة منتصف آذار/ مارس الماضي، رفض شمو الخروج من المدينة وبقي في منزله وحيدًا بعد أن نزح أبناءه إلى خارج القرية.

وأضاف المصدر ذاته أن "أبناء القرية لاحظوا غيابة قبل عدة أيام، ما دفعهم للتوجه إلى منزله للبحث عنه، وتفاجئوا بأنه مرمي على الأرض وفاقداً لحياته بسبب الجراح التي أصابته جراء طلقة نارية في صدره".

وأضاف المصدر أن "عناصر الجيش الحر هم المتهمون الوحيدون بقتله، لأنهم يداهمون المنازل كل ليلة من أجل السرقة أو اعتقال المدنيين وترويعهم، ومن يعترض طريقهم يتعرض للإهانة والتعذيب والقتل".

يذكر أن موقع ايزدينا نشر في وقت سابق وفاة امرأة إيزيدية من أهالي قرية باصوفان، نتيجة إجبارها من قبل عناصر الجيش الحر على الخروج من منزلها لتوطين عائلات المسلحين بدلًا منها، الأمر الذي أدى لتعرضها لسكتة قلبية بعد ساعات من الحادثة ووفاتها.

إرسال تعليق

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.