ads header

دلدار شنكالي - شتوتغارت / ايزدينا

تمكنت عدة عائلات إيزيدية من تحرير واستعادة ثلاثة من المختطفات الإيزيديات بعد دفع مبالغ كبيرة، وبمساعدة من مكتب المختطفين وبعض الناشطين. 

وقال الناشط الإيزيدي علي حسين الخانصوري لموقع ايزدينا إنهم "تمكنوا من استعادة اثنين من المختطفات الإيزيديات من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" من منطقة خاضعة لسيطرتهم في سوريا". 

وأوضح الخانصوري أن "المختطفة الأولى هي إيناس ناصر رشو وعمرها 14 عام، تم استعادتها وتحريرها بعد دفع مبلغ مالي قدره 15 ألف دولار"، مشيرة أن الفتاة من أهالي قرية خانصور التابعة لناحية سنوني بقضاء شنكال/ سنجار، واختطفت مع عائلتها في آب/أغسطس أثناء هجوم تنظيم "داعش" على الإيزيديين. 

وأضاف الخانصوري أن "الفتاة الثانية وهي (ف.ح) عمرها 19 سنة من أهالي قرية الوردية جنوب غرب جبل شنكال/سنجار، وتم تحريرها من المناطق الخاضعة لسيطرة داعش في سوريا بعد دفع مبلغ مالي قدرة 20 ألف دولار"، حيث اختطفت الفتاة مع عائلتها في آب/أغسطس أثناء هجوم التنظيم على الإيزيديين. 

وأشار الخانصوري أن "المختطفة (م) وعمرها 31 عام وهي من أهالي قرية كوجو الإيزيدية واختطفت مع عائلتها في 15 آب 2014 عندما قام التنظيم بارتكاب المجازر بحق أهالي القرية، تم تحريرها أيضاً بعد دفع أكثر من عشرة آلاف دولار، وهي في طريقها إلى محافظة دهوك". 

ونوه الخانصوري إلى دور مكتب المخطوفين الذي يقدم الدعم المستمر منذ أكثر من أربعة سنوات للمساعدة في تحرير المختطفات الإيزيديات من قبضة تنظيم "داعش".

الصورة للايزيدية ايناس رشو وهي تتوسط أفراد من عائلتها

إرسال تعليق

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.