$type=ticker$count=12$cols=4$cate=0

مدنيون في الشمال السوري يروون لايزدينا معاناتهم من التشدد الديني على يد "هيئة تحرير الشام"

مصدر الصورة: مواقع التواصل الاجتماعي

ليث المحمد- إدلب/ ايزدينا

تعتبر "هيئة تحرير الشام" أو "جبهة النصرة" سابقاً والتي تمثل جناح تنظيم القاعدة في سوريا، هي واحدة من بين الجماعات التي حوَّلت مسار الثورة السورية، وعملت على فرض التشدد الديني على المواطنين الذين يعيشون في مناطقها بالشمال السوري.

يقول سليمان العبد الله، وهو ناشط صحفي من مدينة حمص ويقيم في فرنسا حالياً، لموقع ايزدينا، إنه بعد سنوات عديدة على تشكيل "جبهة النصرة" وبسبب مهاجمتها من قبل المجتمع الدولي، بدأت تتحول تدريجياً ضمن سلسلة طويلة ومستمرة من الإجراءات، عبر فك ارتباطها بتنظيم القاعدة، وتغيير اسمها عدة مرات من "جبهة النصرة" إلى "فتح الشام" إلى "هيئة تحرير الشام".

ويضيف العبد الله، أن "جبهة النصرة" حاولت منذ بسط نفوذها على الأرض في سوريا، فرض التشدد الديني بشتى الطرق، الأمر الذي ضاق به ذرعاً المدنيون الذين يعيشون تحت سطوتها، حيث استخدمت في سبيل ذلك العديد من الأساليب، من القتل واعتقال كل من يعارضها، ولا تزال تمارس سلطتها بقبضة من حديد بحق من تبقى من السكان في مناطق الشمال السوري.

ويشير العبد الله، أن "جبهة النصرة" لبست لباس البراءة والمحبة للسوريين عند تأسيسها، حيث أخذت تعمل بشكل جيد ضمن باقي الفصائل ولم تكن تتخذ هذه القوة لفرض نفسها، حتى استطاعت التغرير بآلاف الشباب معها، ليكونوا شركاء في فرض التشدد الديني على المدنيين بأبشع الصور، ويكونوا بذلك سبباً لتقوية شوكتها. 

ويؤكد العبد الله أن "هيئة تحرير الشام" تعد حالياً أكبر وأهم التشكيلات العسكرية في الشمال السوري، ولا يجرؤ أحد على معارضتها، فالجميع مصيرهم السجون والقتل والاختطاف إن فعلوا ذلك، بعد أن كانت جماعة صغيرة جداً تنتشر في عدد من المناطق السورية.

ويضيف العبد الله، أن نهاية "هيئة تحرير الشام" باتت وشيكة، بسبب استياء سكان الشمال السوري إلى درجة كبيرة من هذه الجماعة وجناحها المدني "حكومة الإنقاذ" التي تفرض الضرائب وتسيطر على كل مفاصل الحياة.

بدوره يقول وائل سعيد وهو "اسم مستعار لمحامي من مدينة حماة ويقيم في إدلب"، إن معظم سكان الشمال السوري ضد التشدد الديني الذي تفرضه "هيئة تحرير الشام"، لكن الأخيرة تصر على ممارسته، لدرجة لا تطاق، فمن التكفير لأتفه سبب، إلى الانتباه لتفاصيل دينية صغيرة بهدف قمع المدنيين بحجة الدين.

ويضيف سعيد أن نسبة كبيرة من المدنيين واجهوا وتعرضوا للتشدد الذي تفرضه وفرضته "هيئة تحرير الشام" طيلة السنوات الماضية، وخاصة النشطاء والمثقفين ورجال الدين الذين شاركوا في أنشطة ثورية ومظاهرات عمت أرجاء الشمال السوري، وانتقدوا عبر مواقع التواصل الاجتماعي وغيرها من الطرق السلمية ممارساتها، حيث كان مصير الكثير منهم الاعتقال والتغييب القسري وحتى القتل.

ويتابع سعيد، أن الأمور تغيرت مع الظهور الأول لزعيم الجماعة أبو محمد الجولاني في لقاء مصور، حيث تلا ذلك فتح باب الحوار والتقارب مع النشطاء والمثقفين والاجتماع معهم، ثم تطور الخدمات التي تقدمها حكومة الإنقاذ، وأخيراً اللعب على ورقة الأقليات ومحاولة إظهار الاهتمام بهم.

ويشير سعيد أن كل ذلك هدفه إزالة "النصرة" أو  "هيئة تحرير الشام" من ضمن لائحة الجماعات الإرهابية، لافتاً إلى أن ذلك ما طلبه الجولاني حرفياً من الولايات المتحدة الأمريكية.

ويستبعد سعيد نجاح "هيئة تحرير الشام"، بالحصول على مرادها، بسبب رفض الحاضنة الشعبية في الشمال السوري لها، لأنها لا تزال تحكم بقوة السلاح، وهي لا تزال منظمة إرهابية في نظر المجتمع الدولي رغم كل هذه الإجراءات.

من جهتها تروي انعام العلي، وهي ناشطة مدنية متخصصة في مجال علم النفس والاجتماع، تنحدر من ريف إدلب وتقيم في تركيا، تجربتها الشخصية في التعامل مع "هيئة تحرير الشام" (جبهة النصرة سابقاً)، فتقول: "قبل 3 سنوات من الآن حيث كنت لا أزال في مدينة إدلب، تعرضت للكثير من المضايقات من قبل الهيئة، حتى وصل الأمر أخيراً إلى إصدار أمر بطردي من ريف إدلب إلى ريف حلب الشمالي، وذلك بسبب نشاطي في المظاهرات ضد فساد قادة الهيئة وحكومتها".

وتضيف العلي أن الأمر لم يقف عند هذا الحد، لأنها وبعد مغادرتها مع زوجها المنطقة، بدأت التهديدات بالقتل والاغتصاب والخطف من قبل موالين للهيئة تصلها، الأمر الذي دفعها للجوء إلى تركيا عبر طرق التهريب حيث تتابع نشاطها المدني عبر مواقع التواصل الاجتماعي في تركيا.

وحول فرض التشدد الديني من قبل "هيئة تحرير الشام" تقول العلي، إن الأمر لا يخفى على أحد لأن هناك العديد من علماء الدين الإسلامي تم اعتقالهم، كما أن هناك العديد من المدنيين الذين قتلوا على يد الهيئة لمجرد فعل مخالف للدين، إضافة لممارسة مضايقات بحق الفتيات والنساء بسبب لباسها أو خروجها مع صديق أو زميل لها في العمل، واصفةً ذلك بـ "كأنهم أوصياء على الناس ولديهم تصريح بفعل أي شيء". 

وتأسف العلي لما آلت إليه أحوال في سوريا بسبب هذه الجماعة وشبيهاتها من الجماعات المتشددة، وتأمل في الوقت ذاته أن ينتهي كابوس "النصرة" قريباً لتتمكن من العودة إلى منزلها وأرضها.

يذكر أن "هيئة تحرير الشام" تأسست بعد اندماج كل من جبهة "فتح الشام" "جبهة النصرة سابقاً" و"جيش السنة وحركة نور الدين الزنكي ولواء الحق وأنصار الدين" في 28 كانون الثاني/ يناير 2017، وتعتبر الهيئة منظمة إرهابية أدرجتها الولايات المتحدة الأمريكية في 31 أيار/ مايو 2018 على قائمة المنظمات الإرهابية.


التعليقات

الاسم

أبحاث ودراسات,4,أخبار إيزيدي العراق,152,أخبار إيزيدي المهجر,35,أخبار إيزيدي سوريا,69,أخبار عامة,684,أخرى,2,إدلب,15,أذربيجان,2,أربيل,1,أرمينيا,1,أطباء ومحاميين إيزيديين,1,إعزاز,7,إقليم كردستان,2,الأحزان والتعازي,12,الأخبار,930,الأعياد والمناسبات الدينية,1,الباب,9,الحسكة,50,الدين,2,الراعي,1,الرقة,2,الشأن الإيزيدي,30,الشأن العام,10,الشأن الكردي,20,الشهباء,9,الصحة,4,القامشلي,7,القسم التعليمي,1,المجتمع الإيزيدي,15,المناسبات الإجتماعية والأفراح,2,النمسا,1,انتهاكات عفرين,1,ايزيدي سوريا,2,بيانات,1,تربه سبي,1,ترفيهية,3,تركيا,4,تقارير,390,تقارير عن الانتهاكات,203,تقارير وتحقيقات عامة,108,تقارير وتحقيقات نصية,72,تل أبيض,22,تل تمر,6,تل حلف,1,تل رفعت,4,ثقافية,5,جرابلس,2,حلب,9,دعوات,1,دمشق,1,رأس العين,129,راس العين,47,روسيا,1,رياضة,4,سنجار,2,سوريا,51,شمال شرق سوريا,7,شمال شرقي سوريا,9,شمال وشرق سوريا,18,شنكال,7,شهادات عن الإبادة الإيزيدية,4,عامودا,2,عفرين,280,عين عيسى,14,فيروس كورونا,42,فيينا,1,قامشلو,21,قلم التحرير,15,كتب دينية,3,كوباني,4,كوجو,1,لقاءات وحوارات,29,ليبيا,1,محال تجارية للإيزيديين,1,محطة علوك,1,مخيم الهول,4,مخيم واشو كاني,3,مقالات,52,منبج,5,منوعات,22,نصيبين,1,نوروز 2020,2,هجين,1,واشنطن,1,English,2,
rtl
item
ايزدينا | Ezdina: مدنيون في الشمال السوري يروون لايزدينا معاناتهم من التشدد الديني على يد "هيئة تحرير الشام"
مدنيون في الشمال السوري يروون لايزدينا معاناتهم من التشدد الديني على يد "هيئة تحرير الشام"
تعتبر "هيئة تحرير الشام" أو "جبهة النصرة" سابقاً والتي تمثل جناح تنظيم القاعدة في سوريا، هي واحدة من بين الجماعات التي حوَّلت مسار الثورة السورية،
https://1.bp.blogspot.com/-M_VTEX30LxY/YIk3nW3xX3I/AAAAAAAAVFQ/DJWwb-OP--c_mFIigggSeUtLaS2qqxtugCLcBGAsYHQ/s16000/%25D9%2585%25D8%25AF%25D9%2586%25D9%258A%25D9%2588%25D9%2586%2B%25D9%2581%25D9%258A%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B4%25D9%2585%25D8%25A7%25D9%2584%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B3%25D9%2588%25D8%25B1%25D9%258A%2B%25D9%258A%25D8%25B1%25D9%2588%25D9%2588%25D9%2586%2B%25D9%2584%25D8%25A7%25D9%258A%25D8%25B2%25D8%25AF%25D9%258A%25D9%2586%25D8%25A7%2B%25D9%2585%25D8%25B9%25D8%25A7%25D9%2586%25D8%25A7%25D8%25AA%25D9%2587%25D9%2585%2B%25D9%2585%25D9%2586%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AA%25D8%25B4%25D8%25AF%25D8%25AF%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AF%25D9%258A%25D9%2586%25D9%258A%2B%25D8%25B9%25D9%2584%25D9%2589%2B%25D9%258A%25D8%25AF%2B%25D9%2587%25D9%258A%25D8%25A6%25D8%25A9%2B%25D8%25AA%25D8%25AD%25D8%25B1%25D9%258A%25D8%25B1%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B4%25D8%25A7%25D9%2585%2B%25D8%25A7%25D9%258A%25D8%25B2%25D8%25AF%25D9%258A%25D9%2586%25D8%25A7%2Bezdina.png
https://1.bp.blogspot.com/-M_VTEX30LxY/YIk3nW3xX3I/AAAAAAAAVFQ/DJWwb-OP--c_mFIigggSeUtLaS2qqxtugCLcBGAsYHQ/s72-c/%25D9%2585%25D8%25AF%25D9%2586%25D9%258A%25D9%2588%25D9%2586%2B%25D9%2581%25D9%258A%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B4%25D9%2585%25D8%25A7%25D9%2584%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B3%25D9%2588%25D8%25B1%25D9%258A%2B%25D9%258A%25D8%25B1%25D9%2588%25D9%2588%25D9%2586%2B%25D9%2584%25D8%25A7%25D9%258A%25D8%25B2%25D8%25AF%25D9%258A%25D9%2586%25D8%25A7%2B%25D9%2585%25D8%25B9%25D8%25A7%25D9%2586%25D8%25A7%25D8%25AA%25D9%2587%25D9%2585%2B%25D9%2585%25D9%2586%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AA%25D8%25B4%25D8%25AF%25D8%25AF%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AF%25D9%258A%25D9%2586%25D9%258A%2B%25D8%25B9%25D9%2584%25D9%2589%2B%25D9%258A%25D8%25AF%2B%25D9%2587%25D9%258A%25D8%25A6%25D8%25A9%2B%25D8%25AA%25D8%25AD%25D8%25B1%25D9%258A%25D8%25B1%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B4%25D8%25A7%25D9%2585%2B%25D8%25A7%25D9%258A%25D8%25B2%25D8%25AF%25D9%258A%25D9%2586%25D8%25A7%2Bezdina.png
ايزدينا | Ezdina
https://www.ezdina.com/2021/04/Reportag-Ezidi358_28.html
https://www.ezdina.com/
https://www.ezdina.com/
https://www.ezdina.com/2021/04/Reportag-Ezidi358_28.html
true
1182912189156160684
UTF-8
تم تحميل كل المواضيع لا توجد اية مواضيع مشاهدة الكل إقرأ المزيد تعليق إلغاء التعليق إزالة من الرئيسية صفحات المواضيع مشاهدة الكل نقترح عليك قسم الأرشيف البحث جميع المواضيع لا توجد أي مواضيع مطابقة لطلبك العودة للرئيسية الأحد الإثنين الثلاتاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد الإثنين الثلاتاء الأربعاء الخميس الحمعة السبت يناير فبراير مارس أبريل ماي يونيو يوليوز غشت سبتمبر أكتوبر نونبر ديسمبر يناير فبراير مارس أبريل ماي يونيو يوليوز غشت سبتمبر أكتوبر نونبر ديسمبر للتو قبل دقيقة واحدة $$1$$ minutes ago قبل ساعة واحدة $$1$$ hours ago البارحة $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago أكثر من 5 اسابيع المتابعين متابعة محتوى خاص الخطوة 1 : قم بالنشر على وسائل التواصل الخطوة 2 : إضغط على الرابط في وسائل التواصل نسخ كل الكود إختيار كل الكود كل ألأكواد تم نسخها لا يمكن نسخ الكود جدول المحتوى