$type=ticker$count=12$cols=4$cate=0

انشقاق 70 عنصراً من أحد فصائل المعارضة بعد رفضهم الخضوع للتدريبات في معسكرات "جبهة النصرة"


فادي الأسمر- إدلب/ ايزدينا

شهدت الأيام القليلة الفائتة خلافات داخلية وحالات انشقاق بين صفوف أحد فصائل المعارضة المسلحة الموالية لقوات الاحتلال التركي، بعد رفض العديد من العناصر الاستجابة لتعليمات وأوامر قيادة الفصيل بالمشاركة بتدريبات عسكرية تجريها "هيئة تحرير الشام" (جبهة النصرة سابقاً) في معسكرات التدريب التابعة لها في ريف حلب الغربي.

وأفاد مأمون الأحمد ( وهو اسم مستعار لعنصر سابق في أحد فصائل المعارضة) لموقع ايزدينا، أن ما يقارب من 70 عنصراً أعلنوا انشقاقهم عن صفوف حركة "أحرار الشام الإسلامية" حتى الآن.

وأضاف الأحمد أن العناصر الذين أعلنوا انشقاقهم كانوا متواجدين ضمن نقاط التماس مع قوات النظام السوري، وبعضهم كانوا في المقرات العسكرية التابعة للحركة في مناطق بريف حلب الشمالي، وأن غالبية هؤلاء المنشقين هم سوريون انضموا إلى الحركة منذ بداية تأسيسها، وبعضهم انضم إليها بعد عام 2020.

وأشار الأحمد أن حركة "أحرار الشام الإسلامية" تشهد حالة من عدم الاستقرار تزامناً مع الانشقاقات، في ظل محاولة قياديين من الحركة بتهدئة العناصر وحثهم على العودة للحركة.

وذكر الأحمد أن أوامر صدرت من قيادة حركة "أحرار الشام الإسلامية" لجميع العناصر باستثناء فوج المدفعية والقناصات والإداريين، بالانتقال إلى مراكز تدريب على الأسلحة الفردية والثقيلة والمهارات القتالية تشرف عليها "هيئة تحرير الشام" ( جبهة النصرة سابقاً) في أطراف مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي القريبة من مناطق سيطرة الفصائل الموالية لقوات الاحتلال التركي.

وتابع الأحمد أن سبب الأوامر الجديدة هو تنسيق جديد بين "هيئة تحرير الشام" ( جبهة النصرة سابقاً) و"حركة أحرار الشام الإسلامية" والتعاون بين الطرفين لرفع مستوى القدرة القتالية لدى عناصر الحركة وتجهيزهم للتصدي لأي محاولة هجوم من قبل الفصائل الأخرى وذلك على خلفية اقتتالها الأخير مع فصيل "الجبهة الشامية".

وأوضح الأحمد أن الأوامر قوبلت بالرفض من قبل العديد من العناصر، الذين لم ينسوا بعد المعارك التي دارت بين الطرفين وانتهت بانتهاء وجود الحركة في مناطق ريف حماة الغربي وريف إدلب الجنوبي في العام 2018 على يد "هيئة تحرير الشام" ( جبهة النصرة سابقاً)، حيث أعلن هؤلاء العناصر رفضهم القاطع لهذه التدريبات وقرروا الانشقاق والعودة إلى منازلهم، في حين وافق الكثير من العناصر وتوجهوا للمعسكرات للبدء بتلقي التدريبات.

وتابع الأحمد أن بعض القيادات من الصف الثاني في الحركة حاولوا إعادة العناصر المنشقين والتوصل لحل معهم، لكنهم رفضوا العودة إذا استمرت الحركة بوضع يدها في يد "هيئة تحرير الشام" ( جبهة النصرة سابقاً) "بحسب تعبيرهم".

وذكر الأحمد أن حالة التوتر في صفوف حركة "أحرار الشام الإسلامية" مستمرة وسط تخوف قيادتها من انشقاقات بالجملة قد تحدث بحال طورت من مستوى علاقاتها وتنسيقها مع "هيئة تحرير الشام" ( جبهة النصرة سابقاً). 

وتعتبر كل من "هيئة تحرير الشام" ( جبهة النصرة سابقاً) وحركة "أحرار الشام الإسلامية" من أكثر الفصائل التي حدثت بينهما خلافات واشتباكات منذ بداية تشكيلهما، بسبب محاولة كل طرف الهيمنة على الآخر وبسط نفوذه على حساب الطرف الثاني، حيث شهد عام 2018 اشتباكات عنيفة بين كل من "هيئة تحرير الشام" ( جبهة النصرة سابقاً) من جهة، و"حركة أحرار الشام الإسلامية" و"حركة نور الدين زنكي" و"صقور الشام" من جهة أخرى في مناطق متفرقة بريف إدلب الجنوبي وريف حلب الغربي وريف حماة الغربي، حيث كانت هذه الفصائل تسيطر على بلدات ومدن عديدة مثل منطقتي سهل الغاب وجبل شحشبو في ريف حماة الغربي والتي تتضمن أكثر من 60 قرية، وبلدات في ريف حلب الغربي مثل "دارة عزة"، وبلدات "معرة النعمان وخان شيخون وسراقب والبارة وكفرنبل وغيرها" في ريف إدلب الجنوبي.

وبعد معارك عنيفة استمرت لنحو شهرين استطاعت "هيئة تحرير الشام" ( جبهة النصرة سابقاً) إنهاء سيطرة الفصائل الأخرى وطردها باتجاه مناطق ريف حلب الشمالي بعد سقوط ما يقارب 50 قتيلاً من عناصر حركة "أحرار الشام الإسلامية" إضافة للعديد من الإصابات وأسر العشرات من العناصر، وعلى إثرها تفردت الهيئة بالسيطرة على المنطقة لمدة عام واحد قبل بدء العملية العسكرية من قبل قوات النظام السوري وبدعم روسي حيث سيطرت على كامل المنطقة. 

وشهدت العلاقات بين "هيئة تحرير الشام" ( جبهة النصرة سابقاً) وحركة "أحرار الشام الإسلامية" تطوراً بعد سنوات من الخلافات، حيث بدأ التنسيق بين الطرفين ولاسيما بعد افتتاح "الكلية العسكرية" في إدلب التابعة للهيئة، وبدأ التعاون وإرسال قياديين في حركة "أحرار الشام الإسلامية" لتلقي التدريبات في الكلية وتخريج ضباط منهم، كما سمح لعناصرها بدخول مناطق إدلب وريفها للمشاركة في سد خطوط التماس العسكرية ضد قوات النظام السوري، وتحسنت العلاقات بين الطرفين إلى حد كبير رغم وجود الحركة بين صفوف الفصائل الموالية لقوات الاحتلال التركي ضمن مناطق ريف حلب الشمالي.

وتشكلت حركة "أحرار الشام الإسلامية" أواخر عام 2011 وكانت في بدايتها على شكل كتائب صغيرة، تشكلت على يد المدعو حسان عبود الذي كان يحمل فكراً جهادياً، والذي كان معتقلاً منذ عام 2007 لدى مخابرات النظام السوري، حيث أطلق سراحه بداية الأحداث السورية، وبعد مدة من تشكيل الحركة وانضمام الكثير من العناصر إليها سميت "حركة أحرار الشام الإسلامية" وشاركت في الكثير من المعارك ضد قوات النظام السوري وتنظيم "داعش"، وكانت جزءاً من تشكيل "جيش الفتح" الذي تمكن من السيطرة على محافظة إدلب وريفها في عام 2015، ويقدر أعداد عناصر "حركة أحرار الشام الإسلامية" حالياً بأكثر من خمسة آلاف عنصر غالبيتهم من السوريين وقسم من جنسيات مختلفة من السعودية والمغرب.

الجدير بالذكر أن "هيئة تحرير الشام" ( جبهة النصرة سابقاً) تملك عشرات معسكرات التدريب في عدة مناطق ابتداءً من ريف حلب الغربي وصولاً إلى ريف اللاذقية الشمالي، وهي معسكرات يشرف عليها جهاديون متشددون غالبيتهم من جنسيات عربية وغربية، حيث تنظم التدريبات للعناصر على شكل دورات مكثفة لمدة شهرين مقسمة إلى "دورات شرعية" و"دورات عسكرية"، ويخضع لهذه المعسكرات جميع العناصر الجدد، إضافة لدورات تدريب على الأسلحة الثقيلة ودورات لياقة بدنية.


التعليقات

الاسم

أ,1,أبحاث ودراسات,8,أخبار إيزيدي العراق,165,أخبار إيزيدي المهجر,37,أخبار إيزيدي سوريا,93,أخبار عامة,1055,أخرى,1,إدلب,89,أذربيجان,2,أربيل,1,أرمينيا,1,إعزاز,14,إقليم كردستان,2,الأحزان والتعازي,12,الأخبار,1328,الأعياد والمناسبات الدينية,1,الباب,17,الحسكة,77,الدرباسية,9,الدين,2,الراعي,2,الرقة,3,الشأن الإيزيدي,32,الشأن العام,11,الشأن الكردي,20,الشهباء,10,الصحة,3,القامشلي,7,ألمانيا,2,المجتمع الإيزيدي,15,المناسبات الإجتماعية والأفراح,1,النمسا,1,انتهاكات عفرين,1,ايزيدي سوريا,2,بيانات,1,تربه سبه,1,تربه سبي,1,ترفيهية,3,تركيا,13,تقارير,691,تقارير عن الانتهاكات,425,تقارير وتحقيقات عامة,186,تقارير وتحقيقات نصية,73,تل أبيض,36,تل تمر,16,تل حلف,1,تل رفعت,10,ثقافية,5,جرابلس,9,جنيف,3,حلب,14,دارة عزة,1,دعوات,1,دمشق,1,دهوك,1,ديريك,2,رأس العين,226,راس العين,51,روسيا,1,رياضة,3,ريف حلب,6,سري كانيه,31,سنجار,3,سوريا,60,شمال شرق سوريا,8,شمال شرقي سوريا,9,شمال وشرق سوريا,24,شنكال,16,شهادات عن الإبادة الإيزيدية,4,عامودا,10,عفرين,620,عين عيسى,25,فيروس كورونا,42,فيينا,1,قامشلو,52,قلم التحرير,15,كتب دينية,2,كري سبي,2,كوباني,11,كوجو,1,لقاءات وحوارات,35,ليبيا,1,مارع,1,محطة علوك,1,مخيم الهول,4,مخيم واشو كاني,3,مقالات,55,منبج,14,منوعات,24,نصيبين,1,نوروز 2020,2,هجين,1,واشنطن,1,English,2,
rtl
item
ايزدينا | Ezdina: انشقاق 70 عنصراً من أحد فصائل المعارضة بعد رفضهم الخضوع للتدريبات في معسكرات "جبهة النصرة"
انشقاق 70 عنصراً من أحد فصائل المعارضة بعد رفضهم الخضوع للتدريبات في معسكرات "جبهة النصرة"
شهدت الأيام القليلة الفائتة خلافات داخلية وحالات انشقاق بين صفوف أحد فصائل المعارضة المسلحة الموالية لقوات الاحتلال التركي، بعد رفض العديد من العناصر
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEjNzRAb2cXg-w7l_lJ2HsiQe6Koai8AFOHTAWmJD4QwFK-64-iTeB8dSVV3ovZ3HNJTcHaOUOU3pxnKabGIkJb9nnP05nooD6AuW-1oRXgV36uMfLZ8UeFudREgRbiJoNXfsGJ1IEZW91iu_80FvMcoF5FNaOLsY8Q6yEYTleu-cKdo2VRO7-EHfW2k/s16000/%20%D8%A7%D9%86%D8%B4%D9%82%D8%A7%D9%82%2070%20%D8%B9%D9%86%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D9%8B%20%D9%85%D9%86%20%D8%A3%D8%AD%D8%AF%20%D9%81%D8%B5%D8%A7%D8%A6%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%A7%D8%B1%D8%B6%D8%A9%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%B1%D9%81%D8%B6%D9%87%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%B6%D9%88%D8%B9%20%D9%84%D9%84%D8%AA%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D8%A7%D8%AA%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D8%A7%D8%AA%20%D8%AC%D8%A8%D9%87%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B5%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%8A%D8%B2%D8%AF%D9%8A%D9%86%D8%A7%20ezdina%20(1).webp
https://blogger.googleusercontent.com/img/b/R29vZ2xl/AVvXsEjNzRAb2cXg-w7l_lJ2HsiQe6Koai8AFOHTAWmJD4QwFK-64-iTeB8dSVV3ovZ3HNJTcHaOUOU3pxnKabGIkJb9nnP05nooD6AuW-1oRXgV36uMfLZ8UeFudREgRbiJoNXfsGJ1IEZW91iu_80FvMcoF5FNaOLsY8Q6yEYTleu-cKdo2VRO7-EHfW2k/s72-c/%20%D8%A7%D9%86%D8%B4%D9%82%D8%A7%D9%82%2070%20%D8%B9%D9%86%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D9%8B%20%D9%85%D9%86%20%D8%A3%D8%AD%D8%AF%20%D9%81%D8%B5%D8%A7%D8%A6%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%A7%D8%B1%D8%B6%D8%A9%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%B1%D9%81%D8%B6%D9%87%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%B6%D9%88%D8%B9%20%D9%84%D9%84%D8%AA%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D8%A7%D8%AA%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D8%A7%D8%AA%20%D8%AC%D8%A8%D9%87%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B5%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%8A%D8%B2%D8%AF%D9%8A%D9%86%D8%A7%20ezdina%20(1).webp
ايزدينا | Ezdina
https://www.ezdina.com/2022/07/News-public1113.html
https://www.ezdina.com/
https://www.ezdina.com/
https://www.ezdina.com/2022/07/News-public1113.html
true
1182912189156160684
UTF-8
تم تحميل كل المواضيع لا توجد اية مواضيع مشاهدة الكل إقرأ المزيد تعليق إلغاء التعليق إزالة من الرئيسية صفحات المواضيع مشاهدة الكل نقترح عليك قسم الأرشيف البحث جميع المواضيع لا توجد أي مواضيع مطابقة لطلبك العودة للرئيسية الأحد الإثنين الثلاتاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد الإثنين الثلاتاء الأربعاء الخميس الحمعة السبت يناير فبراير مارس أبريل ماي يونيو يوليوز غشت سبتمبر أكتوبر نونبر ديسمبر يناير فبراير مارس أبريل ماي يونيو يوليوز غشت سبتمبر أكتوبر نونبر ديسمبر للتو قبل دقيقة واحدة $$1$$ minutes ago قبل ساعة واحدة $$1$$ hours ago البارحة $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago أكثر من 5 اسابيع المتابعين متابعة محتوى خاص الخطوة 1 : قم بالنشر على وسائل التواصل الخطوة 2 : إضغط على الرابط في وسائل التواصل نسخ كل الكود إختيار كل الكود كل ألأكواد تم نسخها لا يمكن نسخ الكود جدول المحتوى