ads header

خليل حسن - عفرين / ايزدينا

نشرت وكالة الأنباء الفرنسية تقريراً مصوراً حول تأهيل إحدى مؤسسات الإدارة الذاتية في الشمال السوري للأطفال الذين تدربوا لدى تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" والذين أسماهم التنظيم بأشبال الخلافة.

المؤسسة التي تعمل تحت إشراف الإدارة الذاتية ووحدات حماية الشعب، تقوم بإعادة تأهيل الأطفال بين سن الـ 12 وحتى الـ 17، وتهدف إلى منح الأطفال فرصة ثانية بعد أن كانوا من أشبال الخلافة بحسب وصف الوكالة.
ناشطون وفي تصريحات لموقع ايزدينا اعتبروا عمل المؤسسة خطوة في الطريق الصحيح لتأهيل الأطفال الذين تم أدلجة عقولهم من قبل التنظيم.

أحد أبناء مدينة عفرين عبر لموقع ايزدينا عن حزنه لدى مقارنته بين ما تفعله القوات الكردية تجاه أطفال التنظيم، وبين ما تفعله فصائل غصن الزيتون مع أطفالهم في عفرين، حيث اعتدى عناصر تلك الفصائل على طفل كردي بالضرب بحجة أن لديه أقرباء لدى تنظيم ب ك ك.

فصائل غصن الزيتون وأثناء حربها على عفرين قامت بتصوير طفل كردي وهي تستجوبه وتتهمه بأنه من حزب العمال الكردستاني الذي تحاربه تركيا على الأراضي السورية، وكان الطفل يبكي بينما المسلحون يعتدون عليه بالضرب والشتائم.

إرسال تعليق

ezdina

{picture#https://plus.google.com/u/0/104569944093799629657} YOUR_PROFILE_DESCRIPTION {facebook#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {twitter#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {google#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {pinterest#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {youtube#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL} {instagram#YOUR_SOCIAL_PROFILE_URL}

Image 1 Title

Image 1 Title

Image 2 Title

Image 2 Title

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.